الميزانية السعودية توقعات بعجز يقارب 297 مليار ريال.. وزيادة في الإنفاق لدعم النمو خلال 2017

الميزانية السعودية توقعات بعجز يقارب 297 مليار ريال.. وزيادة في الإنفاق لدعم النمو خلال 2017
| بواسطة : user6 | بتاريخ 22 ديسمبر, 2016

أعلنت وزارة المالية السعودية، أن اليوم الخميس موعدا لإعلان الميزانية لعام 2017، في ظل ترقب الأسواق، حيث تشير التوقعات أن الميزانية ستتضمن إجراءات جديدة لضبط الإنفاق وزيادة الإيرادات غير النفطية.

وأفاد موقع «الاقتصادية» بحسب مختصون، إن الإنفاق الرأسمالي على البنية التحتية سيكون المنحى الذي ستتخذه الحكومة خلال العام المقبل لزيادة القدرة الاستيعابية للاقتصاد، ومن المتوقع أن تعلن الحكومة عجزا قدره 297 مليار ريال (79.2 مليار دولار) لعام 2016 حسبما قالت المصادر المطلعة على عملية إعداد الميزانية لـ«رويترز» أمس.

ووفقا للوكالة، فإن من شأن ذلك أن يتيح للرياض الإعلان عن تحقيق نجاح كبير في خفض عجز الموازنة للعام الجاري عن التقديرات الأولية التي أعلنتها قبل عام، وتحقيق تقدم كبير في ضبط المالية العامة بصورة لم يكن يتوقعها كثيرون قبل 12 شهرا، وبلغ عجز الموازنة 367 مليار ريال عام 2015، في حين بلغت تقديرات الحكومة الأولية للعجز في العام الجاري 326 مليار ريال.

وتؤكد مصادر أن هذه الأرقام ليست نهائية في انتظار صدور أرقام رسمية، رجحت أن تبلغ الإيرادات الحكومية 528 مليار ريال عام 2016 بارتفاع طفيف عن التقديرات الأولية البالغة 514 مليارا، كما توقعت أن يبلغ الإنفاق هذا العام 825 مليار ريال، وهو ما يقل قليلا عن التقديرات الأولية البالغة 840 مليارا.

وتشير المصادر إلى أن زيادة الإنفاق الحكومي من شأنها أن تعزز وتيرة نمو الناتج المحلي الإجمالي لتصل إلى 2 في المائة في 2017 من تقديرات بنمو 1.7 في المائة هذا العام، ومن المتوقع أن ترتفع الإيرادات السعودية العام المقبل بدعم من انتعاش أسعار النفط بعد توصل “أوبك” لاتفاق على خفض إنتاج الخام.