“فخ الثعبان” كابوس يلاحق الحوثيين باليمن

“فخ الثعبان” كابوس يلاحق الحوثيين باليمن
| بواسطة : KHALED AL OSTAZ | بتاريخ 10 يوليو, 2017

تكبد الإنقلابين الحوثيين المدعومين عسكرياً وسياسياً من الجمهورية الإيرانية أكثر من 19 قتيلا بينهم القائد لجبهة علب السيد علي الحوثي، فيما أُصيب العشرات منهم مؤخراً في المعركة القوية التي شهدتها منطقة وادي الثعبان الواقعة في شمال مديرية باقم بمحافظة صعدة في شمال دولة اليمن .

فيما قالت مصادر صحفية أن القوات الـسعـودية العسكرية تمكنت يوم أمس من إفشال الهجوم لميليشيات الأنقلاب الحوثية الشيعية قبالة منفذ منطقة علب الحدودي، وأن معركة منطقة فخ الثعبان تم الإستعداد لها بشكل متقن وكامل ومخطط له وفق عمل إستخباراتي دقيق جداً حول محاولة ميليشيات الحوثي الإنقلابية وحليفهم الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح الهجوم على منفذ منطقة علب الحدودي.

وأضاف المصدر حسب مصادر إعلامية عربية إن القوات البرية التابعة للجيش الـسعـودية وقوات الحرس الحدودي وطيران التحالف والمتمثّلة في طائرات الاباتشي وطائرات من طراز f15، اشتركت في التدمير لمخطط العملاء في العملية التي أطلق عليها اسم «فخ الثعبان».

الجدير ذكره أنه قد اكدت الصادر أن قوات حرس الحدودي في الخطوط الأمامية من المعارك رصدت تحركات فعلية تخص العدو فيما تمكنت المدفعية الملحقة للجيش من تدمير مواقعهم المتمركزة من الشريط الحدودي لليمن وأنهى سلاح الطيران ذاك تهور هؤلاء العملاء بالتدمير الكامل للمواقع المنتشرين فيها والقضاء بشكل كامل عليهم قبل تمكنهم مباشرة من الهروب والإختباء في الجحور والأنفاق والكهوف المعدة لذلك في وقت سابق.

“فخ الثعبان” كابوس يلاحق الحوثيين باليمن