“موصل” القديمة.. حرة طليقة قيد التنفيذ

“موصل” القديمة.. حرة طليقة قيد التنفيذ
| بواسطة : KHALED AL OSTAZ | بتاريخ 8 يوليو, 2017

كشفت قيادة العمليات العسكرية المشتركة في دولة العراق، اليوم، السيطرة شبه الكاملة على البلدة القديمة الواقعة في الموصل غرب المدينة، إلا انها لم تعلن بتاتاً بعد تحريرها الكامل من مسلحي تنظيم “داعش”.

وهذا فسر مصدر صحفي رفيع المستوى سبب تأني ثلة القوات العراقية العسكرية قبل الإعلان عن تحرير البلدة القديمة بشكل كامل من مسلحي تنظيم “داعش” وإكتفائها بالتأكيد الحاسم على السيطرة عنها.

وقال ذات المصدر بأن القوات العراقية العسكرية تسيطر من الناحية العسكرية بشكل كامل على مدينة الموصل القديمة، ولكن الإعلان عن التحرير يحتاج إلى العمليات لتطهير وتفتيش والبحث عن بعض المسلحين تنظيم “داعش” والذين يختبئون في الشوارع والأزقة والمباني المهدمة والمهجورة.

كما تقع البلدة القديمة تلك برمتها حالياً تحت السيطرة للقوات العراقية، ولكن هناك جيوبا لا بد من القضاء عليها قبل أن يتم الإعلان عن التحرير، ولهذا السبب فقد أكدت قيادة العمليات العسكرية المشتركة بأن العمليات العسكرية العراقية لا تزال مستمرة.

 فيما أعلن التلفزيون الوطني الرسمي العراقي، اليوم السبت، بأن إعلان النصر في مدينة الموصل “سوف يتم خلال ساعات”، علماً يقيناً بأن القوات العراقية العسكرية أعلنت بأنها تتعامل بجدية مع عدد محدود للغاية من قناصة تنظيم داعش في المنطقة.واستدرك قائد عملية “قادمون يا نينوى” اللواء عبد الأمير رشيد يارالله، بأن قوات الشرطة الإتحادية حررت باب الطوب بشكل الكامل ومعه سوق الصاغة وكذلك شارع النجفي، وبذلك الأمر تكون قد أكملت المهام الكاملة المنوطة بها في المدينة القديمة وفي الساحل الأيمن وهو (الغربي) من الموصل العراقية، وأعلنت القوات العسكرية يوم 18 من شهر يونيو الماضي عن بدء اقتحام المدينة العراقية القديمة، وأصبحت في هذه اللحظات في المراحل الأخيرة لها من العمليات العسكرية التي يقوم بها التحالف والجيش العراقي.

“موصل” القديمة.. حرة طليقة قيد التنفيذ