هذه هي السيناريوهات التي تنتظر قطر بعد إنتهاء المهلة

هذه هي السيناريوهات التي تنتظر قطر بعد إنتهاء المهلة
| بواسطة : Hassan Dahlan | بتاريخ 4 يوليو, 2017

لقد قامت صحيفة “فايننشال تايمز” البريطانية بعملية لوضع خمس سيناريوهات والتي تنتظر انتهاء مهلة الـ48 ساعة، مساء اليوم، والتي قامت بمنحتها الأربع دول العربية وهي: السعودية، والإمارات، والبحرين، ومصر  لدولة قطر، وذلك للرد على قائمة المطالب التي قامت بتقديمها  عبر الكويت وهي الوساطة بين الدول الاربع وقطر لكي يتم حل الخلاف.

كما وقامت الصحيفة بذكر أن السيناريو الأول لم يكن إلا بقاء الوضع الراهن، وعدم حل الخلاف، وفي وقتها سوف تصطدم قطر بالمزيد من العقوبات التي سوف تقوم الدول الأربع بفرضها عليها، والتي ربما سوف تتمثل بحسب مراقبين في إصدار توجيهات رسمية بسحب ودائع وقروض ما بين البنوك من قطر.

ونقلت الصحيفة عن بيتر ساليسبري، الباحث الأول في برنامج “شاثام هاوس” في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، ترجيحه أن تطال العقوبات الجديدة الأفراد والشركات والمصارف القطرية على غرار العقوبات التي فرضتها أمريكا على إيران وروسيا.

حيث أشارت الصحيفة إلى أن السيناريو الثاني كان عبارة عن أن تقوم الدول الأربع بالدفع إلى شركاءها التجاريين وذلك لإتخاذ مواقف ضد قطر.

حيث قامت في هذا الصدد إلى تصريحات قام بقولها السفير الإماراتي في موسكو والتي جاء فيها: ” إن هناك بالفعل عقوبات اقتصادية جديدة سوف يتم الإعلان عنها بحق قطر، وأن أحد الاحتمالات المطروحة هي فرض لبعض الشروط على شركائنا التجاريين، وذلك بالقول لهم إنهم إذا أرادوا التعاون معنا فإن عليهم أن يقومو بإختبار خيارًا تجاريًّا غير قطر”.

أما السيناريو الثالث فقد  كان معاقبة للأفراد أو لناقلات البضائع من غير القطريين الزائرين للدوحة.

كما ذكرت الدول الأربع بأنه  من الممكن أن تلجأ إلى تشديد الحظر المفروض ليصل إلى غير القطريين الذين يحملون بجوازات سفرهم تأشيرات قطرية، أو ناقلات البضائع، أو الأشخاص للدوحة.

وقال كريستيان كويتس أولريتشن الزميل بمعهد الشرق الأوسط في معهد بيكر في جامعة رايس، إن ذلك قد يؤدي إلى “زيادة تكلفة ممارسة الأعمال التجارية مع قطر، وخاصة بين شركاء قطر الدوليين”.

وأضاف أنه “كلما طالت المواجهة بين الطرفين فإن التدابير العقابية المفروضة سوف تقوم بالزيادة، كما سوف تصعب من فرصة الرجوع وحل الأزمة بين جميع الأطراف”.

وهذا ما قاله السيناريو الرابع، وذلك وفقًا للصحيفة البريطانية، والذي يتمثل في إمكانية إقدام الدول الأربع على طرد قطر من مجلس التعاون الخليجي

السيناريو الخامس كان يتحدث عن تخلي الشعب القطري عن دعم قادته (الإطاحة بأمير قطر الحالي الشيخ تميم)، وهو ما لا ترجحه الصحيفة على الأقل في الوقت الراهن.

هذه هي السيناريوهات التي تنتظر قطر بعد إنتهاء المهلة