محكمة وستمنستر البريطانية تبدا محاكمة 4 مسؤلين من باركليز بالتعامل مع قطر

محكمة وستمنستر البريطانية تبدا محاكمة 4 مسؤلين من باركليز بالتعامل مع قطر
| بواسطة : Mohammed T Ola | بتاريخ 3 يوليو, 2017

بدات اليوم محاكمة اربعة مسئولين من بنك باركليز البريطاني في محكمة وستمنستر البريطانية الخاصة بعمليات الاحتيال والفساد بتهمة التعامل المشبوه مع قطر، في عمليتين مصرفيتين تمتا في عام 2008 خلال الازمة المالية التي مر بها بنك باركليز البريطاني، من اجل تفادي البنك الدخول في حزمة الانقاذ الحكومي من خلال الحصول على 12 مليار جنيه استرليني من مستثمرين قطريين.

حيث قام بنك باركليز بتقديم قرضا بشكل غير قانوني للحكومة القطرية بقيمة ثلاثة مليارات دولار، وقد دفع رسوم غير قانونية قيمتها 322 مليون جنيه استرليني لجهاز قطر للاستثمار، وفي حالة تم ثبوت تورط بنك باركليز والمسؤولين الاربعة في هذا الامر، قد يواجه بنك باركليز عقوبات يمكن ان تؤدي الى اغلاق مكاتبه في قطر او دفع غرامة تقدر بمئات الملايين من الدولار.

هذا وقد اعلن مكتب جرائم لاحتيال الخطيرة وهيئة السلوك المالي في بريطانيا بعد خمسة سنوات من التحقيق بحق بنك باركيليز عن وجود تعاملات غير قانونية مع قطر، انه قد حكم بالادانة لبنك باركيلز حول قيامها بتمويل حصلت عليه في عام 2008 من مستثمرين قطريين يقدر ب12 مليار جنيه، والهدف منه تفادي ملكية الحكومة البريطانية اثناء الازمة المالية.

كما تمت ادانة باركليز بفشلها في الافصاح عن التفاصيل الخاصة بالاتفاقية التي تم ابرامها مع قطر في اكتوبر 2008، والتي بلغ قيمتها 322 مليون جنيه استرليني، وفق الاستشارات المالية للبنك وذلك بشأن توسيع اعمال البنك في دول الخليج العربي.

كما تم اتهام البنك بانه لم يقم بالافصاح عن اي اتفاق استشاري مع المستثمرين القطريين عام 2008 وتم تغريمه من قبل هيئة السلوك المالي بغرامة تقدر ب50 مليو جنيه استرليني عام 2013.

هذا وسوف تبدا الجلسة الاولى في المحكمة اليوم الاثنين في اتهام لبنك بركليز بصفقة الراسمالية التي تم ابرامها بين قطر و بنك باركليز عام 2008.

هذا وقيم باركليز موقفه وينتظر المعلومات الجديدة من مكتب جرائم الاحتيال، وسوف يقوم البنك بالطعن في كل الاتهامات الموجه للبنك من قبل المحكمة ومكتب جرائم الاحتيال .

محكمة وستمنستر البريطانية تبدا محاكمة 4 مسؤلين من باركليز بالتعامل مع قطر