تصريحات أوبك بتخفيض إنتاج النفط لفترة إضافية

تصريحات أوبك بتخفيض إنتاج النفط لفترة إضافية
| بواسطة : Hassan Dahlan | بتاريخ 25 مايو, 2017

في ظل الظروف الراهنة التي يعاني منها السوق العالمي من التخمة في كميات النفط المعروضة والتي تنعكس سليا على أسعار النفط العالمية.

تستعد منظمة أوبك ومنتجو النفط المستقلون إلى الإعلان عن تمديد فترة تخفيض إنتاج النفط إلى قرابة إثنى عشر شهرا إضافية في محاولة جادة للتخلص من التخمة في كميات النفط المعروضة من أجل رفع أسعار البيع.

وتأتي هذه الإجراءات المتوقعة بعد إنخفاظ أسعار صادرات النفط العالمية بسبب التخمة في كميات الخام المعروضة في الأسواق العالمية.

وتعمل منظمة أوبك على تمديد الإتفاق الذي تم إبرامه في شهر ديسمبر بالإتفاع مع إحدى عشر دولة أخرى من منتجي البترول الخام لخفظ الإنتاج بمقدار 1.8 مليون برميل يوميا خلال النصف الأول من العام الجاري.

إلى أنه من المحتمل التمديد إلى تسعة أشهر إضافية بدلا من الست أشهر التي كان من المقترح التمديد خلالها، إلى أنه بعض الدول المستقلة إرتأت أنه من الضروري التمديد إلى إثنى عشر شهرا إضافية  أخرى ليتسنة لسوق التخلص من التخمة التي يعاني منها.

وفي تصريحا للمملكة العربية السعودية وروسيا قالتا فيه أنه من الضروري تمديد تخفيض الإنتاج للتعجيل في إعادة التوازن إلى السوق العالمية من أجل الحيلولة دون تراجع الأسعار العالمية إلى سعر الخمسون دولاراً للبرميل الواحد.

وجاء في تصريحات وزير النفط الكويتي قبل إجتماع أوبك المزمع عقده في فينا، أنه لا يتوقع أن تقوم أوبك أو منتجو النفط بزيادة كميات خفظ النفط المعلن عنها التي تبلغ 1.8 ملين برميل يوميا خلال النصف الأول من العام الجاري.

وصرح جبار على اللعيبي وزير النفط العراقي بأن تمديد كميات خفض النفط المعروضة حالياً والتي تعمل أوبك على تمديدها إلى 9 أشهر إضافية بدلا من 6 أشهر كما كان معلناً في وقت سابق هو الحل الأمثل لستعادة التوازن بالأسواق العالمية.

وجائة تأكيدات وزير النفط الإيراني بأن بلاده ستحترم أي قرارات يصدرها أوبك أو إجتماع فينا الذي سيضم أوبك ومنتجي النفط المستقلين، موضحا أن بلاده ليس لديها أي إعتراضات على خفض الإنتاج إلى ستة أو تسعة أشهر أو حتى إثنى عشر شهرا إضافية.

تصريحات أوبك بتخفيض إنتاج النفط لفترة إضافية