حل النزاع بين أبل ونوكيا بتفاق تفاهم مشترك

حل النزاع بين أبل ونوكيا بتفاق تفاهم مشترك
| بواسطة : Hassan Dahlan | بتاريخ 24 مايو, 2017

صرحت شركتي ابل ونوكيا عن عقد اتفاق بين الطرفين بعد فترة من النزعات بين الشركتين علي خلفية حقوق الملكية دامة عدة شهور وتبادل خلالهما الطرفين الاتهامات فأطرة شركة نوكيا الي رفع العديد من الشكاوي في المحاكم من اجل الحصول علي حقا في براءة الاختراع.
حيث صرحة شركة ابل ونوكيا اليوم انهما توصلتا الي حل يرضي الطرفين لتراشقات القانونية بين الطرفين بشأن استخدام شركة ايفون في الحصول علي تصريح من شركة نوكيا في استخدام بعض من براءات الاختراع الخاصة بشركة نوكيا.
حيث صرحت شركة ايفون في وقت سابق عن توقيفها الأموال التي تدفعها لشركة نوكيا مقابل الحصول علي تصريح لاستخدام براءات الاختراع الخاصة بشركة نوكيا، حيث تقوم شركة ايفون باستخدام في مجموعة من منتجاتها، وأضافة أن شركة نوكيا تقوم بعملية ابتزاز لها وانها لن تخضعا لها.
بالمقابل قامت شركة نوكيا برفع دعاوي قضائية في 11 دولة بهدف الحفاظ علي حقها في الملكية الفكرية وعدم التفريط فيه مهما حدث، وان شركة ايفون ملزمة بالدفع مقابل الاستفادة من الحقوق الملكية التابعة لشركة.
وصباح يوم الثلاثاء 32/5/2017م صرحت الشركتان انه تم الاتفاق بين الطرفين، حيث تم تسوية الخلافات المالية وإسقاط الإجراءات القانونية في المحاكم.
حيث قام شركتا ابل ونوكيا بتوقيع اتفاق ينص علي دفع ابل الموال لشركة نوكيا مقابل الحصول علي حق في التصرف في الحقوق الملكية لشركة نوكيا، ويتم التنفيذ بدأ من الربع الثاني لعاذا العام.
حيث صرحت الشركتين عن توسيع العلاقات التجارية بين الشركتين وعن سعادتهما من انتهاء الخلافات القانونية وستكون العلاقات فيما بعد علقات مثمرة وبنائه.
وتعتبر شركة نوكيا من الشركات القوية التي كانت لها وجود قوي في الأسواق العالمية، اما الان فقد طغت عليها شركة سامسونج وابل، ولكنها لم تسقط ومازالت تحاول أن تثبيت وجودها وتعود الي الاسواق العالمية.
حيث تقوم نوكيا الأن بالاستفادة من براءة الاختراع التي تمتلك لتستفيد من عائداتها المالية، حيث تعد الأن الركيزة والدعام الرئيس لشركة نوكيا.
علي النقيض لما حدث مع شركة إريكسون المعروف، فهي لما تستطع أن تحافظ علي الملكية الفكرية، وحق براءة الاختراع للكثير من إبداعاتها التي أبهرت العالم في وقت من الأوقات.

حل النزاع بين أبل ونوكيا بتفاق تفاهم مشترك