قيادات داعشية تلقى حتفها في الأنبار

قيادات داعشية تلقى حتفها في الأنبار
| بواسطة : Rami Najjar | بتاريخ 24 مايو, 2017

قتل صباح اليوم الاربعاء ثلاث داعشيين على يد القوات الجوية العراقية أثناء القيام بضربة جوية قامت بتنفيذها طائرات الF16 في منطقة القائم الحدودية .

وقالت مصادر أمنية عراقية انه تم تدمير مستودع للاسلحة والعتاد وثلاثة مقرات يتم استخدامها لعقد الاجتماعات لقيادات داعش، وتمثل مناطق النباعي وبني زيد ومنطقة الكسارات وجميع المناطق المحيطه بها الهدف الجديد للقوات الامنية العراقية ضمن العملية العسكرية الواسعة التي تشهدها محافظة الانبار التي تعتبر من اكبر المحافظات العراقية .

وأشارت القوات العراقية الي ان الهدف من عملية الانبار العسكرية التي يقوم بها الجيش العراقي هي عملية تفتيش وتطهير  لهذه المناطق الواقعة شرق الانبار قرب العاصمة العراقية بغداد من جيوب تنظيم داعش بعد تعرض العاصمة العراقية بغداد لعدة هجمات انتحارية.

وأوضح أحد أفراد القوى الأمنية عن تفاصيل هذه العملية العسكرية في ثلاثة محاور في محافظة الانبار عبر الاساد الجوي للطيران العراقي وطيران التحالف الدولي الذي استطاع تدمير اكثر من مقر يتبع لتنظيم الدولة داعش المتطرف قرب الحدود العراقية السورية.

وأعلنت القوات في وقت سابق عن بدء عملياتها العسكرية في مناطق مختلفة من محافظة الانبار العراقية يوم الاثنين الفائت من اجل تفتيش المناطق التي ضمت جيوبا لتنظيم الدولة الاسلامية داعش.

وجاء في بيان رسمي الاعلام الحربي قوله فيه”أن المناطق التي شملتها العمليات العسكرية هي منطقة النباعي و بني زيد و منطقة الكسارات في شرق الأنبار والقريبة من حزام العاصمة بغداد الغربي، ومناطق ثميل و وادي القذف جنوب الطريق الدولي الرابط بغداد وعمّان ودمشق، والمار من غرب محافظة الأنبار عند الكيلو 160،وأيضا شمل التفتيش مناطق شرق بحيرة القادسية بالقرب من قضاء حديثة التي تسيطر عليها القوات العراقية وأبناء العشائر، بالقرب من مناطق جنوب قضاء عانة”.

ويوضح هذا البيان طلب رئيس الوزراء والقائد العام للقوات المسلحة حيد العبادي أمره للقوات العراقية المشتركة بملاحقة جيوب تنظيم داعش المتطرف في المناطق الصحراوية، التي يتم انطلاق هجمات الدواعش منها واستهداف مقرات القوات العراقية على الطريق الدولي بين العراق والاردن وسوريا، وعلى المخافر الحدودية العراقية فضلا عن الهجمات الانتحارية للمتطرفين والتي استهدفت مؤخرا العاصمة العراقية بغداد.

قيادات داعشية تلقى حتفها في الأنبار