بن دغر : ايران تواصل تصدير مشروعها التدميري لليمن

بن دغر : ايران تواصل تصدير مشروعها التدميري لليمن
| بواسطة : Mohammed T Ola | بتاريخ 17 مايو, 2017

اتهم احمد عبيد بن دغر رئيس الوزراء اليمني الجمهورية الايرانية باستمرارها في تصدير مشروعها التخريبي والتدميري لليمن، وذلك عن طريق الانقسامات والطوائف التي تهدد استقرار الخليج والمنطقة العربية والملاحة الدولية في باب المندب اليمنية.

واكد رئيس الوزراء اليمني بن دغر في تغريدات نشرها على موقع التدوين المصغر تويتر، ” ان الحكمة تقتضي الان الابتعاد عن كل ما يفسح المجال لايجاد انقسام او تشظ مهما كان صغيرا في وحدة الموقف والهدف باستكمال انهاء الانقلاب”.

فيما اشار الى ان التضامن مازال يبقى مستمرا على المستوى الوطني من اجل التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن والمجتمع الدولي، واكد بن دغر ان البيانات الصادرة مؤخرا من مجلس التعاون الخليجي حملت رسالة كافية لكل من يحاول حرف مسار دعم اليمن .

في سياق متصل اشاد احمد عبيد بن دغر رئيس الوزراء اليمني خلال لقائه بسفراء دول مجلس التعاون الخليجي في جنيف على الجهود الاغاثية والدعم التنموي والانسان التي تقوم بتقديمه دولهم لدولة اليمن خلال الحرب الدائرة من اجل الشرعية اليمينة .

واكد بن دغر عشية انعقاد الاجتماع حول تمويل خطة الاستجابة الانسانية لليمن المنعقد امس في جيف، ان ” أن معظم المساعدات الإنسانية التي تصل اليمن مصدرها دول الخليج وفي مقدمتهم السعودية عبر  مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية والهلال الأحمر الإماراتي والكويتي والقطري والبحريني.”.

وقال ايضا : “لقد مثل التحالف العربي روح الجسد الواحد، فبرزت كل دولة بمشروعها التنموي والإغاثي والصحي والإنساني”.

وتابع رئيس الوزراء قوله  “نحن ودول مجلس التعاون الخليجي شركاء في مرحلة حساسة من تاريخنا المعاصر الذي نعيشه، وهذه المرحلة تتطلب منا مزيداً من التعاون المشترك لحماية شعوبنا وعمقنا الجغرافي من أي اعتداء خارجي، وما حصل في اليمن هو حالة من حالات التدخل المطلق في شؤوننا الداخلية عبر انقلاب ممنهج على الشرعية الدستورية من إيران وأذرعها في اليمن (ميليشيات الحوثي وصالح الانقلابية)، وعلى إثر ذلك كانت عاصفة الحزم وإعادة الأمل التي جاءت بطلب من الحكومة الشرعية لصد أطماع إيران ومشروعها الطائفي في المنطقة العربية بالاخص في اليمن”.

بن دغر : ايران تواصل تصدير مشروعها التدميري لليمن