ضخ كميات إضافية من المحروقات إلى السوق المحلي

ضخ كميات إضافية من المحروقات إلى السوق المحلي
| بواسطة : Hassan Dahlan | بتاريخ 24 مايو, 2017

في محاولات جادة تقوم بها الحكومة المصرية من أجمل تحسين الظرو المعيشية للشعب المصري الذي يعاني منذ عدة سنوات من الأزمات والتقشف الذي يضيق على المواطنين معيشتهم.

وجاء في تصريح مصدر مسؤول في الهيئة العمة للبترول بأن الهيئة ستقوم بضخ 132 مليون متر مكعب من الوقود المكافئ الذي يتم إستخدامه في محطات توليد الكهرباء، وسيتم ضخ هذه الكميات خلال شهر رمضان المبارك وأشهر الصيف للحد من ازمة إنقطاء التيار الكهربائي خلال هذه الفترة التي يزيد فيه إستهلاك التيار الكهربائي مما يتسبب في نقص كميات الكهرباء التي يتم إنتاجها.

وتأتي هذه الإجرائات في إطار الإصلاحات الحكومية التي تعمل عليها الدولة منذ فترة، حيث ستساعد هذه الإجرائات في حل ازمة الكهرباء تخفيفا على المواطنين معاناتهم التي دامت عدة سنوات.

وأوضح مصدرنا في حديثه مكملا أنه سيت ضخ حوالي 110 مليون متر مكعب من الغاز الطبيعي بالإضافية إلى كميات من الوقود لمحطات البنزين لتجنب أي أزمات قادمة إستعدادا لشهر رمضان المبارك، حيث يزيد إستهلاك المحروقات والتيار الكهربائي بشكل ملحوظ خلال هذه الفترة في كل عام.

كما وسيتم ضخ المزيد من كميات الوقود اللازمة لمحطات الكهربائ التي تم تجديد جزء منها وإصلاح الجزء الأخر لتفادي إنقطاء التيار الكهربائي خلال الأيام القادمة لينعم الشعب المصري بحياة كريمة.

وفي نفس الإطار تأتي تعليمات وتوجيهات سيادة الرئيس عبد الفتاح السيسي لإنشاء عدد من المحطات الجديدة التي تم التعاقد عليها فعليا والتي ستقوم شركة سمينس الألمانية بتنفيذها خلال الفترة القادمة للقضاء على مشكلة نقص التيار الكهربائي بشكل نهائي خلال المرحلة القادمة.

ضخ كميات إضافية من المحروقات إلى السوق المحلي